قطر: الحديث عن كأس العالم يظهر أن الحصار سببه "غيرة محضة"

238 عدد المشاهدات وسائل الإعلام في آسيا الوسطى 0

ببيشكيك في 12 أكتوبر - تشرين أول/قابار/. أكدت دولة قطر أن استضافتها لبطولة كأس العالم عام 2022 أمر غير قابل للنقاش أو التفاوض.

وقال مدير مكتب الاتصال الحكومي في دولة قطر الشيخ سيف بن أحمد بن سيف آل ثاني إن طلب دولة الإمارات العربية المتحدة بتخلي دولة قطر عن استضافة كأس العالم لكرة القدم 2022 يبين أن الحصار غير قانوني، وقائم "على الغيرة المحضة".

وجاءت تصريحات مدير مكتب الاتصال الحكومي في قطر بعدما أعلن مسؤولون في الإمارات العربية المتحدة بأن حصار قطر سوف ينتهي إذا تم حرمان الدوحة من تنظيم البطولة.

وأضاف الشيخ سيف في بيان صحفي (الأربعاء): "إن هذه المحاولات الضعيفة من قبل دول الحصار لربط استضافة كأس العالم لكرة القدم 2022 بحصارهم غير الشرعي يظهر يأسهم لتبرير عملهم اللاإنساني، وهو ما يؤكد أنه لم يكن هناك أبدا سبب شرعي للحصار غير القانوني على دولة قطر".

وأوضح أن هذا الطلب "محاولة واضحة لتقويض استقلال قطر"، مؤكدا أن دولة قطر ستستضيف أول كأس عالم لكرة القدم في الشرق الأوسط، والذي ستتجاوز فوائده والأثر الإيجابي له قطر ودول الشرق الأوسط.

تعليقات

أضف تعليقا